أخبار العملات

اعلان

أسعار النفط الخام – التوقع الأسبوعي: 5 – 9 فبراير

أسعار النفط الخام – التوقع الأسبوعي: 5 – 9 فبراير

أسعار النفط الخام – التوقع الأسبوعي: 5 – 9 فبراير

 أنهت أسعار النفط منخفضة يوم الجمعة لتحصيل خسارة الأسبوع، حيث أن المتداولين يتأثرون بالزيادة المطردة في الناتج الأمريكي مقابل جهود اوبك المستمرة لاستنزاف سوق العرض الزائد.

انخفضت العقود الآجلة للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط لتسليم مارس بمقدار 35 سنتا، أي نحو 0.5٪، ليغلق عند 65.45 دولار للبرميل.

وفي الوقت نفسه، أغلقت العقود الآجلة لخام برنت لشهر أبريل، المؤشر الرئيسي لأسعار النفط خارج الولايات المتحدة، 1.07 دولار أو ما يقرب من 1.5٪، لتستقر عند 68.58 دولار للبرميل. ووصل العقد إلى أدنى مستوى له منذ ثلاثة اسابيع وهو 67.96 دولار في وقت سابق من الجلسة.

وبالنسبة للأسبوع، فقد خام غرب تكساس الوسيط ما يقرب من 1٪، في حين انخفض خام برنت بنحو 2.8٪.

ارتفع عدد منصات حفر البترول للأسبوع الثاني على التوالي، وفقا لما ذكرته شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة التابعة لشركة جنرال الكتريك في تقريرها المتابَع عن كثب يوم الجمعة. وقد ارتفعت بمقدار 6 لتصل إلى 765 في الأسبوع الماضي، مما يعني أن هناك المزيد من المكاسب في الإنتاج المحلي.

جاء ذلك بعد أن أظهرت بيانات يوم الأربعاء أن مخزونات الخام الأمريكي ارتفعت بمقدار 6.8 مليون برميل الأسبوع الماضي، وهو ما يمثل أول زيادة في 11 أسبوعًا. كما أظهر التقرير أن إنتاج النفط الخام الأمريكي، مدفوعًا باستخراج النفط الصخري، بلغ 9.91 مليون برميل يوميًا، وهو أعلى مستوى منذ أوائل السبعينات وقريبًا من إنتاج أكبر المنتجين روسيا والمملكة العربية السعودية.

انتعش الناتج المحلي بنسبة 20٪ تقريبًا منذ آخر انخفاض في منتصف عام 2016، ومن المتوقع المزيد من النمو في زيادة نشاط الحفر لإنتاج وسائل إنتاج جديدة، حيث يُجذب المنتجين عبر الأسعار المرتفعة.

ارتفعت أسعار النفط بنسبة 55٪ تقريبًا من نحو 43 دولارًا للبرميل في يونيو، مستفيدة من جهود خفض الإنتاج التي قادتها منظمة البلدان المصدرة للنفط وروسيا. واتفق المنتجون في ديسمبر على تمديد التخفيضات الحالية في إنتاج النفط حتى نهاية عام 2018.

يُذكر ان اتفاقية خفض لإنتاج النفط بمقدار 1.8 مليون برميل يوميًا اُعتمدت في الشتاء الماضي من قبل اوبك وروسيا وتسعة منتجين عالميين آخرين. وكان من المقرر أن تنتهي الاتفاقية في مارس 2018، بعد أن تم تمديدها مرة واحدة.

من بين عقود الطاقة الأخرى، تراجعت العقود الآجلة للبنزين في مارس بمقدار 2.3 سنتًا، أو 1.2٪، لتنتهي عند 1.872 دولار للغالون يوم الجمعة، مع انخفاض الأسعار أسبوعيا بنحو 3.4٪.

انخفض زيت التدفئة لشهر مارس 3.6 سنتًا، أو 1.8٪، ليصل إلى 2.053 دولار للغالون، مسجلا انخفاضًا أسبوعيًا بنحو 3.9٪.

في الوقت نفسه، انخفضت العقود الآجلة للغاز الطبيعي بنسبة 1.0%، أو 0.3 %، لتصل إلى 2.846 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية. وانخفضت بنسبة 19٪ للأسبوع، بعد أن أظهرت توقعات الطقس أن درجات الحرارة لن تكون باردة كما كان متوقعًا في السابق.

في الأسبوع القادم سيطّلع المشاركون في السوق على معلومات أسبوعية جديدة عن مخزون الولايات المتحدة من المنتجات الخام والمكررة يومي الثلاثاء والاربعاء لقياس قوة الطلب في أكبر مستهلك للنفط في العالم.

قبل الأسبوع المقبل، قام Investing.com بتجميع قائمة بهذه الأحداث وغيرها من الأحداث الهامة التي من المحتمل أن تؤثر على الأسواق.

الثلاثاء

يقوم معهد البترول الأمريكي، وهو مجموعة صناعية، بنشر تقريره الأسبوعي عن إمدادات النفط الأمريكية.

الأربعاء

تقوم ادارة معلومات الطاقة الأمريكية بنشر بيانات أسبوعية عن مخزونات النفط والبنزين.

الخميس

كما تقوم الحكومة الأمريكية بنشر تقرير أسبوعي حول امدادات الغاز الطبيعي في المخازن.

يوم الجمعة

يصدر بيكر هيوز بيانات أسبوعية عن عدد منصات النفط في الولايات المتحدة.